ترجمة 60 كتابا من الفارسية إلي الاذرية

وفي كلمة له امام ملتقي 'دور و اهمية الترجمة في المجال الديني' اقيم في كلية العلوم الدينية في جامعة باكو، اضاف فارسي اليوم الاثنين ان ترجمة الكتب الادبية الي اللغة الاذرية لها تاريخ طويل مستشهدا بترجمة كتاب كليله و دمنه و الشاهنامه للشاعر الايراني الشهير فردوسي و كذلك كتاب كلستان وبوستان للشاعر الكبير سعدي.
واوضح ان معدل اصدار الكتب في ايران يبلغ سبعين مليون سنويا يتم ترجمة عدد منها الي لغات اخري بما فيها الاذرية .
من جانبه لفت رئيس كلية العلوم الدينية في جامعة باكو 'جيحون محمدف ' إلي ان غالبية الكتب الدينية صدرت باللغة الفارسية والعربية والانجيليزية داعيا طلاب هذه الكلية الي الالمام بهذه اللغات.
يذكر ان الملحق الثقافي المصري لدي باكو 'احمد سامي العيدي' و عددا من الشخصيات العلمية في جامعة باكو بمن فيهم السيدة شمس باقراوا و استاد كلية العلوم الدينية 'الوصال محمدف' كانوا ضمن الذين القوا كلمات خلال الملتقي حول اهمية ترجمة النصوص الدينية.
 

اکتب تعليق جديد

Image CAPTCHA