کتاب شیعي یصبح مصدراً لمعرفة التشیع في أوروبا

أن المذهب الشیعي کان علی مدی القرنیین الماضیین محلّ إهتمام العالم برمته أکثر من الدیانات والمذاهب الدینیة الأخری.

وفي ظلّ وجود مصادر کافیة لیعرف من خلالها العالم هذا المذهب العریق حل کتاب «الدراسة التفسیریة للفکر والعقیدة الشیعیتین» محل کل المصادر الدینیة العربیة والفارسیة.

وصدر کتاب الدراسة التفسیریة للفکر والعقیدة الشیعیتین العام 2018 بالألمانیة للمؤلف والباحث الایراني في مجال العلوم والمعارف الاسلامیة حجة الإسلام والمسلمین «حمید کثیري».

هذا ویذکر أن دار «أي لوغوس» للطباعة والنشر بوصفها مؤسسة دولية لنشر الخطاب العلمي الشيعي طبعت هذا الکتاب في العاصمة النمساوية فیینا في 223 صفحة.

اکتب تعليق جديد

Image CAPTCHA