زیارة عدد من المعلمین و التربویین الافغان من مرکز البحث و التخطیط التعلیمي

أفاد تقریر عن العلاقات العامة والشؤون الدولیة لمرکز البحث التخطیط زار عدد من المعلمین و التربویین الافغان من مرکز البحث و التخطیط التعلیمي خلال هذه الزيارة ، رحب السکرتیر العام لرئاسة في المرکز ارشاد استعدادی و قال : نأمل في هذا التعاون بين المؤسسات و المراکز التربویة أن نتمكن من الاستفادة من وجهة نظرك الناقدة والخبرة لسلک التعلیمي .

ثم یداله رهبری نجاد ، المساعد الأول لرئيس مكتب تألیف الكتب الابتدائیة والثانوية ، مؤكداً أن خطتنا التعلیمیة للنظام التعليمي في البلاد هي مقولة الإمام الخميني ( ر ه ) : "التعليم يجب أن يكون تعليمًا قرآنيًا" ؛ فتأليف الكتب المدرسية و کافة خططنا التربویة و التعلیمیة مبنیة علی هذا الاساس .

وفي خلال هذه الزيارة ، قال حجة الإسلام والمسلم الدكتور علي ذو علم ، نائب الوزير ورئيس منظمة البحوث التربوية والتخطيط ، مؤكدا على خلفية معانات الشعب الأفغاني و الحروب الاهلیة و الاثار المترتبة علی بلادهم وأمل الستقرار و الازدهار لشعب الافغاني الشقیق : الإسلام نظرة شاملة على تعليم الأطفال والطلاب . بهذا المعنى ، يجب أن يتم التعليم بنظرة إلهية وتوحيدية ، وإذا كانت هذه النظرة موجودة ، فإن معنى التعليم سوف يتغير. یعد نمو العقل ، والتفكيروفهم القرآن وما إلى ذلك من العناصر الهامة للغاية في التعليم ويجب أن تكون هناك تدابير يتعين اتخاذها في هذه الحالات .

وتابع: "اليوم يجب أن نفكر في إعادة بناء الحضارة الإسلامية وخلق حضارة قائمة على اساس الإسلام .

اکتب تعليق جديد

Image CAPTCHA