إيران ضمن الدول العشرة الأوائل من حيث النمو العلمي

خلال مؤتمر دولي بمناسبة ذكري انتصار الثورة الاسلامية صباح اليوم الثلاثاء، أوضح حجة الاسلام عاملي أن الثورة الإسلامية في إيران هي ثورة عظمي تمكنت من تطوير الطاقات العلمية للبلاد وتسببت في تعزيز الثقة بالذات والقدرات العلمية للشعب الايراني.
وتابع، أن قوي الهيمنة العالمية فرضت سطوتها علي العالم بمفاهيم مثل الاشتراكية والليبرالية غير ان اليوم يعتبر الاسلام وايران أكبر تحد بوجه النظام السلطوي ولهذا كرس الأخير جل ضغوطه ضد محور المقاومة.
وقال عاملي : إن 98٪ من الإنتاج العلمي في جامعة طهران و 95٪ من الإنتاج العلمي في جامعة شريف للتكنولوجيا تحقق في مرحلة ما بعد الثورة الاسلامية؛ مردفا أن إيران تصنف في الوقت الراهن ضمن الدول العشرة الأوائل من حيث النمو العلمي.
واعتبر امين المجلس الاعلي للثورة الثقافة، الثورة الإسلامية في إيران بأنها ثورة عالمية؛ مبينا أن هذه الثورة كانت قبل اي شيئ ثورة ثقافية، حيث مضت قدما علي طريق الاستقلال الثقافي وإرساء الثقافة القائمة علي القيم الإسلامية والثورية.

اکتب تعليق جديد

Image CAPTCHA