تقوية ثقافة استخدام البضائع الإيرانية في المناهج الطلابیة

أفاد تقریر عن العلاقات العامة والشؤون الدولیة لمرکز البحث التخطیط التعلیمي  نقلا عن المرکز الاعلامي لتربیة و التعلیم صرح الدکتور بطحائي بمناسبة العام الجدید و تسمیته هذا العام  « دعم البضائع الإيرانية » من قبل قائد الثورة الامام الخامنئي (مد ظاه العالي )  : يمثل إنشاء وتعزيز ثقافة استخدام السلع الایرانیة أحد أهم المتطلبات لتنفيذ شعار العام . لا يمكن تحقيق عدم استهلاك البضائع الأجنبية  والترويج للسلع الإيرانية ، الا اذا تحقيق الشعار العام حتى تصبح مسألة لازمة التنفیذ  من قبل جميع طبقات المجتمع . إن الطفولة والمراهقة مرحلة مهمة جداً في تعزيز ثقافة استهلاك السلع المنزلية ، فالمنهج والبرامج التعليمية تولي حالياً اهتماماً كافياً لهذه القضية ولكنها ليست كافية ؛لذا یجب تعزیزها و دعمها بصورة خاصة . ينبغي أن تكون توصية القائد الأعلى لدعم السلع الإيرانية بداية جديدة لجميع الهيئات التنفيذية والعامة من أجل تشكيل حركة عامة لتحقيق شعار العام في المجتمع .

"دعم البضائع الإيرانية هو الخطوة الأولى في تطوير الاقتصاد المحلي . بعد عطلة عيد النوروز ، ستقوم هذه المؤسسة بتنفيذ برنامج شامل لتعزيز وتطوير السلع الإيرانية وسيتم تنفيذه بين الأطفال والیافعین في جميع أنحاء البلاد .

مؤكداً أن معالجة النقاش الحاسم حول حماية السلع الإيرانية يتطلب التصميم الوطني والإرادة الجماعية ؛"لقد أثبتت تجربة بلدان أخرى في العالم هذا" .

اکتب تعليق جديد

Image CAPTCHA