40 ألف طالب أفغاني يدرس حاليا في إيران

وفي حديث للمراسلين على هامش حفل الذكرى الأربعين لتأسيس جامعة شهر كرد (مركز محافظة جهار محال وبختياري-وسط)، نوه عبد الغفور ليوال اليوم الثلاثاء بالقواسم الثقافية العديدة المشتركة بين إيران وأفغانستان؛ مما تتيح فرصة جيدة للطلاب الأفغان. 
وأضاف انه يدرس كذلك حاليا في إيران 30 أستاذا من الجامعات الأفغانية على مستويي الماجستير والدكتوراه. 
وأوضح ليوال، ان بعض الفروع كالزراعة بسبب تشابه الظروف المناخية بين أفغانستان وإيران، وفروع العلوم التقنية والهندسية تحظى بترحيب واسع من قبل الطلاب الأفغان؛ مؤكدا ان أفغانستان بحاجة الى المختصين في هذه الفروع لتحقيق التنمية والإعمار.
وأعرب السفير الأفغاني لدى إيران، عن أمله في تعزيز التفاعل العلمي والأكاديمي بين البلدين أكثر من ذي قبل. 
وبدأ اليوم الثلاثاء إحتفال الذكرى الـ40 لتأسيس جامعة شهركرد، بحضور وزير العلوم والأبحاث والتكنولوجيا، وسفيري أفغانستان والعراق في طهران، والرؤساء الدوريين لهذه الجامعة وعدد آخر من المسؤولين المعنيين.

اکتب تعليق جديد

Image CAPTCHA