طفلي لا يأكل ما هو الحل

الأطفال

من المشاكل التي تواجه الأمهات مرورُ الأطفال في مرحلة لا يتناولون فيها الكميّة والنوعيّة المناسبة من الطعام، وهو أمر طبيعي يمر به الطفل، وسُمّي "نيوفوبيا"، أي أنه يكون خائفاً من تجريب أنواع جديدة من الطعام، فلا تقلقي، ولا تيأسي وتهملي تغذية طفلك، وسنقدم لك في هذا المقال بعض النصائح لمساعدتكِ في تعزيز شهيّة طفلك.

نصائح تشجع الأطفال على تناول الطعام

كما هو معروف فالأطفال يقلدون آباءهم وأمهاتهم في كل شيء، فمن الجيد لو شارك الأبُ الطفل طعامه، أو أجلسَه على المائدة مع العائلة، سيتشجع لتناول الطعام عندما يرى جميع أفراد الأسرة يأكلون، وإن لم يتشجع بذلك لأن أفراد الأسرة أكبر منه سناً ويرى الكثير من الاختلافات بينهم وبين نفسه، جربي أن تدعي أصدقاءه لتناول الطعام، فمن المعروف أن الأطفال عندما يجتمعون يقلدون بعضهم البعض.

من الهام أن تثني عن الطعام أثناء إطعامك لطفلك بأن تتذوقيه وتقولي بأنه لذيذ جداً، أو طعمه حلو، فهذا سيشجع طفلكِ على تذوقه أيضاً.

من الأفضل تنظيم مواعيد الطعام، من فطور وغداء وعشاء، فهكذا سيتعتاد جسمه على تناول الطعام في هذه الأوقات وسيشعر بالجوع ويطلب الطعام بنفسه، وينصح بإضافة وجبتين خفيفتين بين الفطور والغذاء، وبين الغداء والعشاء، وألا تكون وجبة العشاء دسمة.

حضري له نوعين مختلفين من الطعام، كي لا يمل من الطعم نفسه، واستخدمي عدة أنواع من الخضار ليكون ملوناً أكثر، فالأطفال يحبون الألوان، ومن المفيد لو جعلتِ الطعام كلعبة بأن تذكري له لون الطعام الذي تطعميه إياه، فسيتعلم الألوان أيضاً، وربما يفضل أكل ما يعجبه لونه.

حضري الطعام بطريقة ملفتة وجميلة، يوجد في السوق العديد من القوالب لتحضير الطعام بأشكال حيوانات أو شخصيات كرتونية مشهورة، يمكنك إعداد البيض باستخدامها، أو بإضافة الخضار للبيض لزيادة الفائدة، وهناك الكثير من الأفكار لتشكيل الطعام من خلال تقطيعها وتنسيقها بطرق معينة لتصنع شكل وجه أو ورود أو دب، وهذه من أكثر الطرق التي تجعل الطفل يتحمس لتناول الطعام. قدمي له جائزة عند تناوله الطعام كقطعة من الحلوى، وأخبريه بأنك تحبينه أكثر عندما يتناول الطعام الذي تعدينه له، سيفرحه كثيراً، فمن المعروف التعلق الشديد للطفل بأمه، ولكن لا تضعفي وتعطيه الحلوى إن لم ينهِ وجبته، سيفضلها على الطعام.

تمهّلي في إطعامه، ولا ترغميه على الأكل بسرعة، انتظريه حتى ينهي مضغ اللقمة الأولى، وبعض الأطفال يفضلون الذهاب واللعب والعودة عند انتهائهم من مضغ اللقمة، صحيح أنها ليست عادة جيدة، ولكن تماشي مع طفلك في البداية، وعوديه على الجلوس في وقت الطعام بلطف وتدريجيّاً.

 

اکتب تعليق جديد

Image CAPTCHA