«المرأة المسلمة والعالم الحدیث»

أن هذه الندوة العلمیة أقیمت بمشاركة دولیة تحت عنوان «المرأة المسلمة والعالم الحدیث ما بین التحدیات والحلول» بمحاضرة للأكادیمیة المدرسة الايرانية في الحوزة العلمیة «سيمين دخت بهزاد بور» وأیضاً محاضرة للأكادیمیة المدرسة في جامعة شیكاغو «سيفاتون إلمیرزانا».

وأشارت بهزادبور في مطلع الندوة الی دور المرأة في الأسرة والمجتمع قائلاً: ان المرأة هي نصف المجتمع وعلی المجتمعات تفعیل هذا النصف والإستفادة منه.

وأضافت أن هناك إشكالیات أساسیة في فهم المرأة ومعاناتها الأساسیة منها عدم معرفة المرأة في بُعدها النفسي، والروحاني والجسدي، وعدم تمتع المرأة بحقوقها، وفرض السلوك الرجالي علی المرأة في العصر الحاضر.

وأضافت ان حقوق الإنسان المعاصرة تؤكد المساواة بین المرأة والرجل كما ان القرآن الكریم أیضاً یعتقد بذلك ویفید بأن المرأة والرجل خلقا من نفس واحدة.

اکتب تعليق جديد

Image CAPTCHA